الأحد , 17 يونيو , 2018



تصريح توضيحي :
حول المقالات المنشورة بخصوص مفهوم الإقتصاد المسموم والتطبيقات علي الحالة المصرية ،
بقلم الدكتور حسام الشاذلي،
المستشار السياسي والاقتصادي الدولي ، السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير

رأيت انه من الأهمية بمكان أن أقوم ببعض التوضيح بخصوص مقالاتي المنشورة حول المفهوم الجديد الذي أطرحه بعنوان ' الإقتصاد المسموم ' وعلاقته بالحالة المصرية وخاصة بعد استلامي لعدد كبير من الرسائل الإلكترونية علي بريدي الالكتروني وعلي بريد الصفحة الخاص ، وعليه سأضع التعريف العام للمفهوم والذي أطرحه في الورقة العلمية والمقال المختص المصاحب لها وكذلك سأقوم بتوضيح الغرض من المقالات المنشورة،

الإقتصاد المسموم : التعريف والمفهوم
إن الإقتصاد المسموم هو ذلك النوع من المنظومات الإقتصادية الذي لا تنعكس أرقام ومؤشرات إقتصاده الكلي علي مستوي معيشة الأفراد ولا يخدم التوزيع العادل للثروات داخل المجتمع ،

ويتبني هذا النوع من المنظومات الإقتصادية سياسات وآليات تضحي بكل مقاييس جودة الحياة للمواطن العادي ، وتتجاهل التأثيرات السلبية والمدمرة علي مستوي معيشة المواطنين من أجل تجميل الصورة العامة للنظام من خلال اتفاقيات دولية غير مدروسة كقرض صندوق النقد الدولي الأخير في مصر ،

كما أنني أري أن الإقتصاد المسموم هو ذلك النموذج الإقتصادي الذي يوظف آليات وأدوات مجحفة وسياسات إقتصادية متطرفة من أجل تحقيق أهدافه ، كما في حالة خفض الدعم علي المحروقات والوقود وزيادة الضرائب وتعويم الجنيه وزيادة أسعار تذاكر وسائل النقل العام في مصر ، وتتميز منظومات الإقتصاد المسموم الحاكمة كونها لا تلقي بالا لاعتراض المواطنين علي تلك القرارات والآليات المصاحبة ، بل وتوظف القوة القمعية والأجهزة الأمنية من أجل تمرير هذه القرارات وإخضاع المواطنين لها ،

كما تلجئ منظومات الإقتصاد المسموم والأنظمة التي تديرها إلي توظيف جميع الأدوات الإعلامية من أجل تغييب الوعي العام ونشر الأكاذيب والأوهام حول مدي فاعلية سياستها الاقتصادية ، وتطلب دائما من المواطنين الانتظار والتضحية من أجل يوم الرخاء الذي لا يأتي أبدا ،
كما يتم توجيه هذه المنظومة الإعلامية الفاسدة لمهاجمة وتخوين أي قلم أو فكر يعترض علي تلك القرارات الإقتصادية أو يحاول نشر الوعي بين المواطنين ، ويظهر ذلك جليا في الحالة المصرية عند رصد دور الإعلام الحكومي في مشروع تفريعة قناة السويس والمؤتمر الإقتصادي وقرض صندوق النقد الدولي وغيره ،
إن الإقتصاد المسموم هو ذلك النوع من الإقتصاد الذي تبني فيه الأحلام علي أوهام وأكاذيب ، ولا تري فيه الأرقام طريقا لحياة المواطنين ولا لواقعهم ،

الإقتصاد المسموم : النموذج المصري

أولا: إن المفهوم الجديد الذي أطرحه بعنوان الإقتصاد المسموم هو مفهوم عام يناقش مشكلة كبيرة تواجه بعض الدول وخاصة تلك التي تعاني من غياب الديمقراطية والحريات وتدني المستوي التعليمي ومحتوي جودة الحياة ، والحالة المصرية هي الحالة التطبيقية الأولي نظرا لتفردها بمعايير تطابق شبه كلي مع النظرية والمفهوم المقترح ، وخاصة بسبب إهتمامي بالشأن المصري وحرصي علي أن أساهم في رفع مستوي معيشة الأفراد وفي إصلاح المنظومة الإقتصادية المتهالكة في مصر ، ولكن هناك عدد من الحالات لدول أخري سيتم نشرها بالتعاون مع اقتصاديين متخصصين من مؤسسات علمية في هذه الدول ،

ثانيا : إن مقالاتي المنشورة سواء مقالي باللغة الإنجليزية علي موقع مركز الشرق الاوسط لكلية لندن للعلوم السياسة والإقتصادية، LSE- London School of Economics and Political science
http://blogs.lse.ac.uk/…/a-toxic-economy-the-egyptian-model/

او علي موقع عربي ٢١ الإقتصادي باللغة العربية ، هي مقالات تناقش بعض الاستنتاجات والمفاهيم المطروحة في ورقتي العلمية بعنوان : A Toxic Economy: the Egyptian Model , الإقتصاد المسموم : النموذج المصري
https://arabi21.com/…/10960…/الاقتصاد-المسموم-النموذج-المصري
ونظرا للسياسة التحريرية والحد الأقصى للنشر فإن المقالات لا تحتوي علي كامل البحث والمراجع وشرح المفهوم والبعد التاريخي والنظري والنتائج والتوصيات ، ولكنها تناقش أجزاء منها بغرض التعريف بالمفهوم وتطبيقاته علي الحالة المصرية ، ولذلك فقد طلب مني العديد من الأصدقاء والمختصين وزائري الصفحة الكرام أن أقوم بنشر الورقة الكاملة، وعليه أحيط سيادتكم علما بأنني سوف أقوم بنشر الورقة كاملة عن طريق بعض المواقع المتخصصة في هذا المجال إضافة إلي نشر اللينكات الخاصة بالبحث المنشور في الجريدة العلمية بعد الحصول تصريح الموقع العلمي بذلك ،

ثالثا : أشكر كل من ساهم في المناقشات الخاصة بالمقالات بغرض إثراء المفهوم والنتائج عن طريق الصفحة أو علي وسائل التواصل الاجتماعي أو عن طريق البريد الالكتروني، وأرحب بأي نقاش هادف في هذا الموضوع ، وأؤكد أنني سأقوم بالرد بنفسي علي أي تساؤلات متخصصة أو مهتمة بالشأن المصري ولن يقوم بذلك فريق الأدمن بالصفحة ، وأعتذر شخصيا عن وجود أي نوع من المشاحنات أو التطاولات التي نتجت عن وجود اختلافات في الرأي أو بسبب وجود اللجان الأمنية التي تسعي لتضليل الزوار وإلهائهم عن أصل الموضوع علي الصفحة ، وأعدكم بعدم السماح بحدوث أي تطاول من أي طرف وأن أضمن توفر الأجواء المطلوبة لمثل هذه النقاشات الهامة ،

رابعا: يسرني أن أعلن أيضا بأنه ستكون هناك ندوة متخصصة عن طريق الإنترنت لمناقشة مفهوم الإقتصاد المسموم وأبعاده النظرية وتطبيقاته العملية ، وكذلك سأقوم بعمل حلقات من البث الحي لشرح المفهوم بصورة مبسطة ومناقشته مع المهتمين بالمفهوم بصورة عامة أو بالشأن المصري بصورة خاصة ،

خامسا : سيكون هناك عدد من اللقاءات التليفزيونية حول هذا الموضوع باللغات العربية والإنجليزية والألمانية لمناقشة النتائج والتوصيات وأنا حاليا في طور الإعداد لذلك وأشكر القنوات والبرامج المهتمة بذلك الطرح علي تواصلها معي خلال الفترة السابقة ،

سادسا: أود التأكيد علي أن الهدف الرئيسي للبحث وللمقالات المنشورة والتي سيتم نشرها مستقبلا هو المساهمة والإضافة للأبحاث العلمية ولميدان المعرفة في هذا المجال وكذلك محاولة توضيح حقائق خطيرة وهامة تعيق النمو الاقتصادي الحقيقي وتحسين مستوي معيشة الأفراد في بلدي الحبيب مصر ،

كل عام وأنتم بخير وصحة وأمن وإيمان، أعز الله بلدنا الحبيب مصر وأنعم عليها بالأمن والرخاء ووقاها شر الفساد والإفساد والإستبداد ،

الناشر: #Hossam_El-Shazly

القراء 0

التعليقات


مقالات ذات صلة

صناعة الإرهاب وخروج الكلاب ،

كيف تتحول الحملة إلي ثورة ' ..... #أطمن_انت_مش_لوحدك

أنقذوا العالم من دولة الموت في مصر، الآن وقبل أن يفوت الأوان

لماذا أعدموهم؟ بقلم الدكتور حسام الشاذلي السكرتير العام للمجلس المصري

الوصايا العشر....قريبا مع الدكتور حسام الشاذلي،

القلب بوابة العالم الآخر

من سرق السعادة من علي الأرض؟

الخبز السياسي - كيف يحكم العالم

هل يسأل اللص لماذا يكذب ؟

بين الواقع والحلم .... Coming Soon.....

بين الواقع والحلم .... Coming Soon.....

المقال الجديد للدكتور حسام الشاذلي السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير والمستشار السياسي والإقتصادي

ما معني الحياة ؟

في ذكري يناير : ''العفو والسماح بذرة الأمل والفلاح''

الذكاء العاطفي وصناعة التغيير

الدكتور حسام الشاذلي , لكي يبقي الأمل يجب أن تعود الثورة في ثوب جديد ،

البرنامج الجديد الدكتور حسام الشاذلي

منتدى غاز المتوسط.. ما دلالة ضم إسرائيل واستبعاد تركيا؟

نحو بناء جيل جديد :

نقط مضيئة تفتح باب الأمل وسط الظلام ❤

الدكتور حسام الشاذلي

المقال الجديد للدكتور حسام الشاذلي السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير والمستشار السياسي والإقتصادي

تصريح الدكتور حسام الشاذلي السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير حول التقرير الأممي الجديد حول حق السكن في مصر

#الكفيل ...

تصنيع الأوراق المالية وتدميرها وتأثير ذلك علي الإقتصاد المحلي والعالمي ،

يتقدم السكرتير العام للمجلس المصري للتغيير و جميع اعضاء اللجنة المركزية بخالص التهاني والتبريكات إلي جموع الأمة

تعليق الدكتور حسام الشاذلي علي الجريمة الغادرة التي راح ضحيتها الدكتور أحمد طه الصيدلي المصري الشاب بجيزان، السعوديه

موعدكم مع حلقة جديدة من سلسلة دعوة للتفكير

رد الدكتور حسام الشاذلي علي المدعوة صفاء الهاشم لتطاولها علي مصر والمصريين

عفوا يا غزة ...

دعوة للتفكير، السبت ١٠ نوفمبر الساعة ٨ مساء بتوقيت مصر في بث حي علي صفحته الرسمية،

المأزق الأخلاقي.. عندما لا يكون الصواب صوابا!

الدكتور حسام الشاذلي معلقا علي الحادث الإرهابي اليوم :

حسابات الأفراد والشركات قد تراقَب بمصر .. وخبراء يحذرون

القضاة المسيسين، وإعلام المحششين ، ومحاكمات الانقلابيين للمجلس المصري للتغيير ،

ما حقيقة تصدّر القاهرة قائمة المدن الأكثر تلوثا بالعالم؟

كل عام وأنتم بكل خير ،

نص نداء السفير السابق "معصوم مرزوق"

مبادرة هامة الخارطة طريق بهدف الخروج من الأزمة المصرية

مبادرة سعادة السفير معصوم مرزوق